الجمعة - 4 ذو القعدة 1438 هـ , 28 يوليو 2017 م - اخر تحديث: 01 يناير 2016 الساعة 02:25 ص
الرئيسية عن الهيئة الملكية

عن الهيئة الملكية

رؤساء الهيئة الملكية للجبيل وينبع

النشأة

تأسست الهيئة الملكية للجبيل وينبع بموجب مرسوم ملكي أصدره جلالة الملك خالد بن عبدالعزيز آل سعود ـ يرحمه الله – في 16 رمضان عام 1395هـ الموافق 21 سبتمبر عام 1975م. وجاء في المرسوم الملكي: (تشكل هيئة ملكية لتنفيذ خطة التجهيزات الأساسية اللازمة لإعداد منطقتي الجبيل وينبع كمنطقتين صناعيتين ويكون لهذه الهيئة شخصية معنوية مستقلة). كما خصصت للهيئة الملكية ميزانية مستقلة لتنفيذ أعمالها.

وللهيئة الملكية مجلس إدارة يتولى إصدار القرارات والسياسات واللوائح التي من شأنها تحقيق أهداف الهيئة. وكان خادم الحرمين الشريفين الملك فهد بن عبدالعزيز آل سعود – يرحمه الله – أول من رأس مجلس إدارة الهيئة الملكية إبان ولايته للعهد. تلاه بعد ذلك صاحب السمو الأمير عبدالله بن فيصل بن تركي آل سعود الذي شغل المنصب من عام 1991م حتى عام 2001م. ويرأس الهيئة الملكية منذ عام 2001م وحتى الآن صاحب السمو الأمير سعود بن عبدالله بن ثنيان آل سعود.​

 

مدننا

الجبيل وينبع الصناعيتان

تعد مدينتا الجبيل وينبع الصناعيتان نموذجاً فريداً يحكي قصة التخطيط المقرون بالعزيمة، ودليلا على قوة تصميم المملكة على توسيع قاعدتها الاقتصادية، بغرض تقليل اعتماد الدولة على إيرادات النفط كمصدر رئيسي للدخل.

ولقد اختيرت الجبيل وينبع لاحتضان المدينتين الصناعيتين بناء على دراسات متأنية ودقيقة. فالجبيل الواقعة على بعد 100 كلم شمال مدينة الدمام والمطلة على الخليج العربي قريبة من الممرات الدولية البحرية، وقريبة من مصادر الطاقة. أما ينبع فتمتاز بموقعها على ساحل البحر الأحمر، وقربها من قناة السويس، ودول شمال أفريقيا كونها منفذاً للأسواق الأوروبية، وتوسطها المسافة بين أمريكا والشرق الأقصى. كما إن اختيار المدينتين على السواحل  كان مدروساً بعناية، وذلك لاستخدام مياه البحر غير المحلاة لأغراض التبريد الصناعي.

 

x     رأس الخير

في عام 1430هـ، تشرفت الهيئة الملكية بتكليفها من قبل القيادة بإدارة مدينة رأس الخير للصناعات التعدينية وذلك بعد النجاح الذي حققته الهيئة في الجبيل وينبع الصناعيتين.

وتقع رأس الخير على بعد 65 كلم شمال مدينة الجبيل الصناعية. ويعد موقعها المطل على الخليج العربي استراتيجياً كونه يسمح بتسويق منتجات الصناعات التعدينية للعالم، وبأسعار تنافسية تستفيد من قرب المملكة إلى الأسواق الرئيسية في آسيا وأفريقيا وأوروبا وبالتالي خفض تكاليف الشحن.

وقد تمكنت الهيئة الملكية في مدة وجيزة من تكليفها من إعداد خطة عامة لمدينة رأس الخير لتحدد مسار التنمية الصناعية والاقتصادية لها. كما تعمل الهيئة الملكية على تطوير البنية التحتية والخدمات اللوجستية للمدينة لدعم التصنيع بجميع مراحله وأنواعه، والحصول على أعلى قدر ممكن من القيمة المضافة، وذلك بهدف ترجمة الرؤى السديدة للقيادة بتطوير صناعة التعدين كي تشكل أساساً مهماً لتحقيق التنوع الاقتصادي ونقل وتوطين التقنية والمهن ذات المهارات العالية المرتبطة بصناعة التعدين.

 

x     جازان الاقتصادية

في عام 1436هـ صدر أمر ملكي بتكليف الهيئة الملكية للجبيل وينبع بإدارة وتشغيل مدينة جازان الاقتصادية التي تعتبر رابع مدينة اقتصادية وصناعية تشرف على إدارتها وتشغيلها الهيئة الملكية للجبيل وينبع، وهو الأمر الذي يؤكد النجاحات الكبرى التي حققتها الهيئة الملكية خلال تجربتها الفريدة على مدى أكثر من أربعين عاماً.

وتقع مدينة جازان الاقتصادية على شاطئ البحر الأحمر، وهي تبعد 66 كلم من مدينة جازان شمالاً، وتبلغ مساحتها نحو 103 مليون متر مربع. ويعتبر موقع المدينة استراتيجياً لقربها من طرق الشحن العالمية على البحر الأحمر، ومجاورتها للقرن الأفريقي، وتوفر المواد الخام، وقربها من المطار الدولي الجديد، ومصفاة نفط جازان، والسكة الحديدية المزمع إنشاؤها.

وتستهدف المدينة الاقتصادية الصناعات الثقيلة ذات الاستخدام الكثيف للطاقة والبتروكيماويات والإمدادات الحيوية للطاقة والصناعات المعدنية والصناعات التحويلية توافقاً مع الميز النسبية لمنطقة جيزان. كما أن تكرير النفط الخام في جازان سيقلل من نقل المنتجات من أماكن التكرير الحالية إلى جازان مما يحسن شبكة نقل المنتجات المكررة في المملكة.​

​​

لا توجد تعليقات
847 مشاهدة