الإثنين - 2 شوال 1438 هـ , 26 يونيو 2017 م - اخر تحديث: 06 مارس 2016 الساعة 08:51 ص
الرئيسية البيئة انطلاق المهرجان العاشر للزهور في ينبع الصناعية

انطلاق المهرجان العاشر للزهور في ينبع الصناعية

1666

رعى الرئيس التنفيذي للهيئة الملكية بينبع الدكتور علاء بن عبدالله نصيف، اليوم افتتاح المهرجان العاشر للزهور والحدائق بحديقة المناسبات بينبع الصناعية، بحضور عدد من المسؤولين ومديري وممثلي الشركات الصناعية والمؤسسات والقطاع الخاص بينبع، وتتواصل فعاليات المهرجان لمدة سبعة عشر يوماً حيث تمت زراعة مئات الآلاف من الزهور والورود العبقة والحوليات بتصاميم فنية بهيجة على جنبات الحديقة.

وبعد أن قص سعادته شريط الافتتاح، تجول ومرافقوه في أرجاء المهرجان، واستمع لشرح من سعادة مدير عام التشغيل والصيانة بالهيئة الملكية بينبع رئيس المهرجان المهندس صالح بن عبدالله الزهراني، وكانت البداية عن بوابة الدخول للمهرجان والتي صممت بأرتفاع 12م تمثل شموخ وطننا الغالي، ومرتبطة بجدار يحمل تحية إلى جنودنا البواسل صُمم بانورامياً يحاكي أهم الإنجازات لصقور الوطن.

 كما زار سعادة الرئيس التنفيذي ومرافقوه الأجنحة المشاركة والتي بلغت أكثر من 150 شركة ومؤسسة من داخل المملكة وخارجها، وأطلع على منتجاتهم في مجال تنسيق وبيع الزهور وزراعة وتأثيث وصيانة الحدائق المنزلية وتركيب أنظمة الري الحديثة والأدوات الزراعية ومنتجات المشاتل والشركات المتخصصة في مجالات ذات العلاقة بالتشجير ومفروشات الحدائق وأنظمة الري والأسمدة والبذور وشاهد مالديهم من منتجات.

 بعد ذلك، زار سعادته والحضور قرية التدوير والتي من خلالها سيتم عرض أكثر من 500 فكرة تدوير قامت بتنفيذها إدارة النظافة بالهيئة الملكية بينبع وهذه القرية صممت لتكون رحلة مشوقة للعائلة، فيما تجول الحضور في ركن خاص صمم لتعليم أساسيات القواعد المرورية وطريقة القيادة الصحيحة والسليمة للمركبات بهدف توعية المجتمع وتثقيفه، كما تم تخصيص ركن خاص بالترشيد، يتم من خلاله تقديم الاستشارات والنصائح والإرشادات المتعلقة بترشيد الكهرباء والماء وكيفية تخفيض تكلفة الاستهلاك لكافة العناصر المتعلقة بها.

فيما تجول الدكتور علاء نصيف ومرافقوه، داخل سجادة الزهور والتي صممت هذا العام لتحاكي قصة مدن الهيئة الملكية المختلفة، كما كرم سعادته الجهات المشاركة والراعية للمهرجان.

وفي الختام أكد الرئيس التنفيذي للهيئة الملكية بينبع الدكتور علاء بن عبدالله نصيف في تصريح صحفي، أن المهرجان يأتي ضمن الفعاليات التي تقيمها الهيئة الملكية بينبع لإيجاد متنفس حقيقي للأهالي والزوار والذي تهدف منه أيضا إلى إلقاء الضوء على النشاطات والبرامج للمساعدة في الترويج لمدينة ينبع الصناعية، وأشار أن المهرجان يعد هدفا من اهداف تسويق مدينة ينبع الصناعية، وقال إن الزوار أصبحوا يجدون المتعة بين التنزه والتسوق في آن واحد وان المهرجان بات عادة سنوية ومطلبا لقاطني وزوار مدينة ينبع الصناعية.

لا توجد تعليقات
550 مشاهدة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *