الثلاثاء - 5 محرم 1439 هـ , 26 سبتمبر 2017 م - اخر تحديث: 11 أبريل 2016 الساعة 11:14 ص
الرئيسية الحصاد د. نصيف يطلع على الأجهزة الطبية الجديدة في ينبع الصناعية

د. نصيف يطلع على الأجهزة الطبية الجديدة في ينبع الصناعية

4

 أطلع سعادة الرئيس التنفيذي للهيئة الملكية بينبع  الدكتور علاء بن عبدالله  نصيف، على عدد من الخدمات والأجهزة الطبية الجديدة التي تم تزويد المركز الطبي للهيئة الملكية بينبع بها مؤخراً، وفي البداية تفقد سعادته يرافقه مديرو العموم بالهيئة الملكية بينبع، الصيدلية المتخصصة لتحضير أدوية الأورام السرطانية داخل بيئة محمية وتعتبر هذا الصيدلية الأولى من نوعها بمنطقة الشرق الاوسط والتي تم اعدادها حسب قوانين هيئة الدواء الامريكية  (USP-800). إذ يتم تحضير الدواء بواسطة كبائن عمل بيولوجية تحتضنها غرفة ذات رقابة رقمية على مدار الساعة، وقد تم الاخذ بعين الاعتبار وجود انظمة مراقبة الضغط والحرارة والرطوبة وذلك لضمان سلامة العاملين بداخل الصيدلية، كما أطلع سعادته، على جهاز تصوير الاشعة المقطعية “CT-Scan” ذي تقنية 128 قناة وهو من احدث الاجهزة المتطورة في مجال تشخيص الحالات وإعطاء النتائج بدقة عالية ووقت قياسي. والذي سيمكن الكادر الطبي من الكشف المبكر عن جلطات الدماغ، كما سيسهم في تسريع عمل القسم لاستيعاب عدد أكبر من المراجعين. اضافة الي جهاز الرنين المغناطيسي (MRI) والذي يعتبر من احدث اجهزة التشخيص والمتقدمة تقنياً والذي يميزه الشكل الجديد للجهاز  بقصر السرير الحامل وذو فتحة قطر اوسع من الاجهزة الاخرى اضافة الى وجود تطبيقات اكلينيكية خاصة بتشخيص القلب وايضاً سرعة الجهاز التي تمكنه من اخذ صور في فترة قياسية لا تتعدى الـ  15 دقيقة، والذي يظهر صورة تفصيلية لجميع اعضاء الجسم للكشف عن الامراض السرطانية، وصور للشرايين والانسجة، والكشف المبكر عن سرطان الثدي، وسرطان البروستات، وتحديد التكوين الكيميائي للأورام.  كما شاهد سعادة الرئيس التنفيذي مجموعة من الاجهزة الجديدة في المختبر والذي يستخدم تقنية جديدة لفحص المتبرعين بالدم من خلال الكشف على الأحماض النووية للفيروسات الممكن انتقالها عن طريق نقل الدم وتسهم الخدمة المخبرية الجديدة في الحصول على نتائج أكثر دقة وأماناً وبسرعة أكبر، وتعد هذه التقنية التي يقدمها قسم المختبرات الطبية وبنك الدم التابعان لبرنامج الخدمات الصحية الأولى من نوعها على مستوي مدينة ينبع وستقلل كثيراً من عناء نقل العينات إلى مختبرات ومراكز خارجية.

لا توجد تعليقات
186 مشاهدة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *