الأربعاء - 12 ربيع الثاني 1441 هـ , 11 ديسمبر 2019 م - اخر تحديث: 03 أكتوبر 2019 الساعة 08:46 ص
الرئيسية الحصاد الهيئة الملكية بينبع تنظم المؤتمر والمعرض العالمي التاسع لبيئة المدن 2019

الهيئة الملكية بينبع تنظم المؤتمر والمعرض العالمي التاسع لبيئة المدن 2019

088

ينبع الصناعية : تحت رعاية معالي رئيس الهيئة الملكية للجبيل وينبع المهندس عبدالله بن إبراهيم السعدان، تنظم الهيئة الملكية بينبع المؤتمر والمعرض العالمي التاسع بيئة المدن 2019 تحت شعار “الاقتصاد الاخضر ودوره في التنمية الاقتصادية والبيئية والاجتماعية تعزيزاً للاستدامة في المدن” والي سيقام خلال الفترة من 25 – 26 نوفمبر 2019م بمركز الملك فهد الحضاري في مدينة بينبع الصناعية بالشراكة مع مركز البيئة للمدن العربية وبدعم من بلدية دبي ومنظمة المدن العربية، ومن المقرر أن يشارك في المؤتمر نخبة من العلماء والخبراء وعمداء المدن وممثلون عن مؤسسات القطاع الخاص، كما يشارك بالمؤتمر مجموعة من الاستشاريين والأكاديميين والمنظمات غير الرسمية، ومديري المنشآت، وأصحاب المشروعات، والجمهور العام المهتمين بالاقتصاد الأخضر.

وسيتناول المؤتمر على مدى يومين 5 محاور رئيسية إضافة إلى عدد من الأبحاث العلمية التي ستقدم من قبل متخصصين، وسيناقش المجتمعون في المحور الأول والذي جاء بعنوان ” الاقتصاد الأخضر: المفهوم والتحديات والسياسات والاستراتيجيات والتشريعات ” ، مفهوم الاقتصاد الأخضر وتداعياته في سياق المدن العربية، وأثاره التفصيلية على مستوى المدن والأفراد وأهمية تبني الاقتصاد الأخضر لضمان مستقبل مستدام، ودور القيادات الاقتصادية والصناعية ومتخذي القرارات في تبني ونجاح المفهوم، كما سيتم استعراض دراسة لأفضل الممارسات لتطبيقات الاقتصاد الأخضر في الوطن العربي وخارجه، مع تحليل مفصل لأهم التحديات وكيفية التغلب عليها، وأليات التطبيق والمراقبة والابلاغ لمفاهيم الاقتصاد الأخضر، وتداعيات التطبيقات الناجحة في التقليل من البصمة الكربونية للأفراد والدول.

فيما سيتناول المحور الثاني الشراكات بين القطاعين العام والخاص للاستثمار في المشاريع الاقتصادية الخضراء ودور القيادة السياسية والاقتصادية ومتخذي القرارات في تبني الاستثمار الأخضر دعما لاستدامة المدن من خلال آليات تعزيز الشراكة بين القطاعين العام والخاص للاستثمار في المشاريع الاقتصادية الخضراء ذات الاثر الإيجابي، مع دراسة حالة لأفضل الممارسات في (تعزيز الشراكة بين القطاعين العام والخاص وآليات التمويل وجذب الاستثمار، واستعراض تجارب ومشاريع خضراء طبقت بنجاح لتحقيق قفزة نوعية في الخدمات وتحسين الظروف البيئية والمعيشية للمجتمعات.

 وسيتطرق المختصون في المؤتمر خلال المحور الثالث لمفهوم التخطيط الاستراتيجي المتكامل للاقتصاد الاخضر من حيث وضع التشريعات والسياسات وخطط العمل والتنفيذ التكاملي. وتتم مناقشة هذا المحور عبر عرض لأوراق عمل تفصيلية تناقش آليات إنشاء السياسات والاستراتيجيات والتشريعات وخطط العمل الفعالة المحلية والوطنية لدعم نمو ونجاح الاقتصاد الأخضر، وتكامل الجهود والرؤية للتخطيط الاستراتيجي بين جميع القطاعات المعنية في الاقتصاد الاخضر في المدن والدول ككل والعمل على تطبيق المشاريع والخطط والاستراتيجيات بروح الفريق الواحد وبشكل تكاملي.

 فيما سيأتي المحور الرابع للمؤتمر تحت عنوان ” أفضل الممارسات العالمية والتجارب والمبادرات الرائدة في مجال الاقتصاد الاخضر و اقتصاد إعادة التدوير “  وعرض لأوراق عمل تناقش المشاريع والممارسات في النقل المستدام من حيث أحدث التقنيات والابتكارات كالميترو والسيارات ذاتية القيادة والسيارات الكهربائية واهمية تبني استراتيجيات حديثة لتغيير سلوك المواطنين نحو هذه الوسائل وتحفيز استخدامها ، وكفاءة استخدام وإدارة المياه ، وإدارة النفايات والاطلاع على أفضل الممارسات المتبعة في العالم العربي وتفصيل دقيق للنموذج المالي الذي يسمح برفع نسبة تبني مصادر الطاقة المتجددة على مستوى المدن والأفراد، والمباني الخضراء.

وسيكون المحور الخامس والأخير للمؤتمر في يومه الثاني تحت عنوان ” الابتكار والتمكين ومسرعات المستقبل في مجال الاقتصاد الأخضر “ ومن خلال هذا المحور سيناقش المختصون كيفية تحفيز الابتكار وجذب أفضل الحلول المبتكرة المستدامة للوطن العربي عن طريق أفضل النماذج المالية  ومسرعات المستقبل للقطاع الحكومي والقطاع الخاص وخصوصا في المناطق الصناعية، وتطوير الشباب وآليات دعم الشباب لرفع مستوى الوعي بالاستدامة والاقتصاد الأخضر وتجهيزهم لوظائف المستقبل وإعدادهم لاستشراف المستقبل، واستخدام مفاهيم الثورة التكنولوجية الرابعة في المدن لدعم عجلة الاقتصاد الأخضر وأوجه التكامل بينها وبين اليات تحقيق الاستدامة وتعزيز اليات الاتصال بين جميع القطاعات لتعزيز الإنتاجية.

 

لا توجد تعليقات
98 مشاهدة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *